سلسلة ألعاب Mortal Kombat بين الماضي والحاضر والمستقبل!

الموضوع في 'ركن العاب جهاز الكمبيوتر' بواسطة admin, بتاريخ ‏1 يناير 2018.

  1. admin

    admin ∫▒∫WARD∫▒∫ طاقم الإدارة

    اسم مورتال كومبات السلسلة الأشهر على الإطلاق سواءً عند صدور أي فيلم أو لعبة لها، وتعتبر من أهم أيقونات التسعينات يتساءَل الكثيرون لمَ حققت هذه السلسة هذا النجاح الباهر، وقد صدرت مع وجود ألعاب قتال شهيرة في وقتها مثل: Street Fighter والتي كانت تحوذ على سوق ألعاب القتال في وقتها، وتنتشر بشكل رهيب في جميع أنحاء العالم، ويرى البعض نجاح سلسىلة Mortal Kombat لما قدمته من فكرة سواءً في القتال أو حتى طريقة تقديمها لشخصيات المقاتلين، والدموية الشديدة في إنهاء الخصم تحت مسمى Fatality وهو ما جذب العديد من محبي ألعاب القتال إلى هذه اللعبة عام 1992، وهو أول ظهور لها بإطلاق الجزء الأول والذي حقق نجاحًا مذهلًا، وبيع أكثر من 2 مليون نسخة لجميع الأجهزة، ولا ننسَ أنّ اللعبة كانت حصرية بشكل أو آخر على أجهزة الأركيد ليتم نشرها لاحقًا على أغلب أجهزة هذا الجيل من حاسب شخصي وأتاري وسيجا.


    كل التوقعات كانت تشير إلى أنّ اسم مورتال كومبات أصبح كنزًا يجب أن يتم استثماره والربح منه، وسريعًا تم إصدار الجزء الثاني من اللعبة تحت مسمى Mortal Kombat II عام 1994 مع إصدار فيلم سينمائي، وحقق أرباحًا مبهرةً تخطت حاجز ال 50 مليون دولار، وهو ما لم يحققة أي فيلم تم إنتاجه في هذا العام. لك أن تتخيل أنّ مجرد لعبة تحقق هذه الأرقام الضخمة حينها. ليست لعبة وفيلم فقط، ولكن أيضًا الموسيقى الشهيرة لهذه السلسلة تحت مسمى Techno Syndrome (Mortal Kombat) من فريق The Immortals، والتي حققت أيضًا نجاحًا كبيرًا؛ لارتباطها بالفيلم بشكل خاص، وكانت منتشرة بكثرة عام 1995 في جميع الصالات الرياضية للتحفيز ومحاولة أخرى لجني الأرباح. تم إصدار Mortal Kombat 3 مع بعض الأجزاء المحسّنة بالإضافة إلى فيلم سينمائي آخر، وكانت المفاجأة بعدم تحقيق الأرباح المتوقعة للفيلم بشكل خاص واللعبة بشكل عام، وهذا ما حقق خيبةً كبيرةً لمنتجي السلسلة، وأيضًا لمحبى اللعبة. مع محاولة للتسويق في العديد من البلدان وطرق مختلفة لمدة خمسة أعوام ولكن دون عائد ملموس كما حدث مع بداية إصدار السلسلة .

    [​IMG]


    مع بداية الألفية الجديدة والتطور المتسارع للجرافيك الخاص بالألعاب كان الاتجاه إلى إنتاج لعبة ذات رسوم ثلاثية الأبعاد رغبةً في عودة السلسلة من جديد ليظهر الجزء الرابع تحت مسمى MK4، وكما نعلم أنّ في هذا التوقيت ظهرت ألعاب قتالية بديلة سحبت البساط بشكل تدريجي من لعبة MK مثل: لعبةTekken والتي قدمت شخصيات لها طابع خاص ومحبب لجمهور ألعاب القتال. على الرغم من جودة الرسوميات للعبة MK4، إلّا أنّها فقدت عامل هام وهو الطابع الخاص للشخصيات، وطرق التحكم بهم ناهيك عن الحركات المكررة وغير المتقنة، وهو ما جعل اللعبة تفشل بشكل كبير على عكس ما كان يعتقد منتج اللعبة حينها أنّ الرسوميات فقط ستجعل اللعبة ناجحةً، ولم يهتم بأغلب التفاصيل الأخرى. محاولة أخرى لإنقاذ اللعبة بإصدار جزء خاص تحت مسمى Mortal Kombat Mythologies:Sub-Zero، اعتمادًا على الشخصية المحبوبة Sub-Zero، ولكن عانى كثيرًا هذا الجزء من صعوبة التحكم أثناء اللعب والحاجة إلى الضغط على كثير من الأزرار لتنفيذ حركة معينة، ولكن كان التميز الواضح هو مقاطع الفيديو التي تم وضعها داخل اللعبة، والتي تم تصميمها بإتقان تام .

    وقع المطورون في حيرةٍ من عدم نجاح ما يقومون بصنعة، فدائمًا ما تجد شيئًا مفقودًا سواءً من حيث التحكم أو القصة، ولكن هم يعلمون جيدًا أنّهم يمتلكون مجموعة من الشخصيات المحببة لعديد من محبي الألعاب، بل وظلت هذه الشخصيات في تطورٍ مع إضافة شخصيات جديدة مثل: Goro , Baraka , Smoke ولكن ظلت اللعبة في صندوق مغلق لا تقدم أي جديد مع صدور أجزاء تالية بمسميات مختلفة على العديد من أجهزة الكونسول وبشكل حصرى، ولكن نجد أنّ ألعابًا أخرى استطاعت أن تطور من نفسها لتخطف البساط من لعبة Mortal Kombat، وظلت السلسلة في ثبات لفترة دون تقدم واضح أو تراجع حتى تم تغيير فكرة اللعبة ككل بتطوير الشخصيات، وأيضًا وضع إطار لقصة محكمة مع رسوميات تناسب التطور السريع للألعاب التي تعتمد على أدوات تطوير وبطاقات رسومية عالية الدقة لتصدر لنا Mortal Kombat X، والتي أعادت إحياء اللعبة من جديد وحققت أرباحًا جيدة للغاية، وكان العنوان الرئيسي لها الدموية الشديدة وخصوصًا عند إنهاء الخصم لذلك تم تحديد السن المناسب للعب 18+ وهي بكل تأكيد تستحق ذلك.

    [​IMG]

    يتساءَل الكثيرون لماذا Mortal Kombat وما هو سبب نجاحها. ليس بالطبع بسبب الدموية الشديدة، ولكن السبب الحقيقي هو الارتباط الشديد بشخصيات اللعبة التي تم تصميمها بشكل رائع للغاية، لذلك نجد أنّ كل لاعب وجد ما يمثل شخصيتة داخل هذه السلسلة مع الفيلم الذي تم إنتاجه، والذي ارتبط العديد من الشباب بذكريات معه. مرت سلسة Mortal Kombat بالعديد من الإخفاقات والعديد من النجاحات على مر 25 عام، ولكنها مازالت مستمرة كما ذكرنا؛ لتميز شخصياتها وارتباطنا بها بغض النظر عن نجاح جزء أو فشل آخر .
     

مشاركة هذه الصفحة